Archives de
Catégorie : Les articles en arabe de Imane El Ouali El Alami : العربية

Ces articles en Arabe sont proposés par Mademoiselle Imane El Ouali El Alami, Assistante de Madame Steffan.

الكونشرتو

الكونشرتو

different-types-de-cncerto

 الكونشرتو هو صنف من التأليف الموسيقي وضع لآلة واحدة أو لعدة آلات مرافقة الفرقة الموسيقية، أي تقوم آلة أو آلتان أو ثلاث بأداء الدور الرئيسي، أما الفرقة فتكون مرافقة فقط. جاءت كلمة كونشرتو من الكلمة اللاتينية (كونسرتار) وتعني بذل الجهد أو الكفاح، أو من كلمة (كونستوس) وتعني اشتراك عدة أصوات معاً

برز هذا الصنف في عصر الباروك  ومهد لما ستكون عليه الموسيقى لاحقا والتي تحل محل الصوت البشري

أبدع أعلام  الموسيقى في التأليف لهذه الصبغة الفنية وكتبوا عددا من مؤلفاتهم التي قدمت على المسارح وما تزال إلى حد الآن. وقد برز عازفون مبدعون لأداء هذا اللون من التأليف الموسيقي ولمختلف الآلات الموسيقية

والكونشرتو على نوعين

كونشرتو الآلة الواحدة أو المنفرد: كونشرتو الكمان بمرافقة الفرقة الموسيقية أو كونشرتو الفلوت بمرافقة الفرقة الموسيقية وهو يكون الدور الرئيس لهذه الآلات (الكمان أو الفلوت)

الكونشرتو الكبير : مؤلفة موسيقية لأكثر من آلة واحدة بمرافقة الفرقة الموسيقية حيث تلعب كل آلة دورا بارزا في هذا العمل الموسيقي، أما الفرقة فهي مرافقة فقط

تتألف الكونشرتو من ثلاثة أجزاء

الجزء الأول: وهو أهم الأجزاء الثلاثة وأطولها ويكون عادة سريعا

الجزء الثاني: وهو لحن عاطفي هادئ الحركة يقترب من شكل الأغنية

 الجزء الثالث: وهو الأخير، يكون بأسلوب اللحن السريع والذي يبرز فيه العازف المنفرد في الأدوار السريعة الإيقاع كمل قدراته الأدائية. وفي هذا المقطع تظهير (الكاونزا) وهي مقطع موسيقي ينفرد به العازف من دون مرافقة الفرقة ويظهر فيه كل طاقته الإبداعية ثم تختم الفرقة مع العازف المقطوعة

رسالة السيدة سابين ستيفان لشهر دجنبر

رسالة السيدة سابين ستيفان لشهر دجنبر

sabine

…رسالة شهر دجنبر موجهة للشباب الرائعين الموهوبين لمسنا كيدز

…سأغير عنوان النص اذن

dscn2152-1

أعزائي ميسنا كيدز

.أود أن أشرح لكل واحد منكم، وبكلمات مختلفة لأنكم مختلفون جميعا…. لكن هناك كلمة تناسبكم، وتناسب كل واحد منكم، ألا وهي أنكم رائعين كلكم

’’ورائعين تعني: ’’كل ما يحمل معجزة وسحر’’ , وتعني ايضا ’’كل ما يتجاوز حدود المعتاد

.فهذه هي الكلمة التي تتبادر في ذهني عندما أفكر في الأشهر التي تدربنا فيها و قضيناها معا

لقد اكتشفتم عالم الأوبرا الصعب، فالبعض منكم لم يكن يعرف أي شىء عن الموسيقى لكنه بدأ الان بقراءة النوطات وتعلم الموسيقى بسرعة فائقة وغموض كالسحر

…صوتكم الآن كصوت مطربين الأوبرا الذي ينبغي عليهم البدأ بالدراسة والتداريب لإقامة الحفلات والمشاركة في المسابقات الكبرى إن شاء الله

dscn2132

…لديكم موهبة الصوت، ولكن أكثر من ذلك، تتميزون بالتواضع والمثابرة في العمل، والفضول

ولن أنسى ذكر عازفة البيانو الشابة الموهوبة ريم، التي درست بدقة  كل الألحان واحد تلو الآخر، بسلم وصبر، ويا لها من نتائج رائعة… ريم التي تعرف كيف تندمج  معكم ومع ايقاعات الموسيقى والأغاني، وتنتظركم مع منحى سحري وعميق كالموسيقيين الحقيقيين والكبار… ريم التي تميزت بالبساطة والكثير من السحر مثلكم أنتم ك: ’’ميسنا كيدز’’ز

’’هذا كل ما يمكن أن يقال: ’’فالتبقوا كلكم رائعين

سابين ستيفان

 

الافتتاحية

الافتتاحية

orchestra-sinfonica-sanremo-generica-171143-660x368

.تعتبر الافتتاحية إحدى القوالب الموسيقية الهامة والمحببة إلى الجماهير المستمعين في نفس الوقت،  فهي قصيرة نسبيا

يتراوح طول القطعة منها في المتوسط ما بين أربع وعشر دقائق ، وهي تكتب للأوركسترا الكامل بكافة إمكانيات التلوين الأوركسترالي، كما أنها حركة واحدة سريعة ، في غالبها براقة نشيطة وتمهيدية معبرة  وقد مرت بتاريخ طويل من التطور وظهرت مرتبطة بالأوبرا والمسرح 

استعملت كلمة افتتاحية بمعنيين

الأول منهما يعني مقطوعة من موسيقى الآلات تعزف كمقدمة للأوبرا أو  الأوراتوريو أو أي عمل فني غنائي مماثل أو الكانتاتا

 والثاني يعني عملاً موسيقياً مستقلاً رغم أنه يتبع نموذج افتتاحية الأوبرا أو الأوراتويو 

سوف نقوم بتعريف الأوبرا والأوراتوريو و الكانتاتا

الأوبرا: كما ذكرنا سابقا فهي شكل من أشكال المسرح حيث تعرض الدراما كليًا أو بشكل رئيسي  بالموسيقى والغناء

أوراتوريو : هو صنف من التآليف الموسيقية الغربية. يشبه الأوبرا من حيث الطبيعة الدرامية للموسيقى، إلا أن مواضيعه دينية، ومن أهم عناصره الإلقاء، الألحان، الكورس والأوركسترا

الكنتاتا: هي صنف من التآليف الموسيقية الغربية يوضع لصوت واحد أو أصوات كثيرة، تكون مرفوقة بعزف آلات موسيقية.  تم بالأصل اختراع التسمية في اوائل القرن السابع عشر, مع الأوبرا و الأوراتوريو

الجزء الثاني للأوركسترا

الجزء الثاني للأوركسترا

musique

جلوس العازفين

يقوم قائد الأوركسترا بتوزيع أماكن جلوس العازفين، فالكمان الأول يكون على يسار القائد وخلفها الكمان الثاني، بينما الفيولا والتشيللو على يمين القائد أما في الوسط وخلف الوتريات فتجلس الآلات النفخية والنحاسية ومن خلف الجميع الآلات الإيقاعية
تختلف فرق الاوركسترا في عددها وتنظيمها قليلاً حسب العمل الموسيقي ، ففي أعمال الأوبرا والباليه تجلس الفرقة في المكان المخصص لها وهو ليس منصة المسرح وإنما المكان المخصص للعازفين ضمن صالة المسرح بينما في الفرق السيمفونية والفرق الموسيقية الأخرى فتجلس الفرقة على منصة المسرح

تتميز الاوركسترا السمفونية الكبيرة بتفاصيل دقيقة من حيث التنظيم، تتألف من أكثر من مئة عازف يؤدي كل واحد منهم دوره بمنتهى التناغم والإتقان ودون أي خطأ من أجل إيصال العمل الموسيقي كاملا وسليما لآذان الجمهور المستمعين

فعندما تنتهي عملية تنسيق وتنظيم صوت الآلات ويسكت ضوضاءها، ينتظم كل شيء وتتآلف الأصوات، وتتضح الألحان وهنا تنطلق روعة الموسيقى

 

الاوركسترا الجزء الأول

الاوركسترا الجزء الأول

orchestra-sinfonica-sanremo-generica-171143-660x368

 

كلمة الأوركسترا هي كلمة يونانية قديمة وتعني المسافة الفاصلة بين المسرح والمشاهدين والتي كانت تستخدم من قبل الراقصين والعازفين  تاريخياً أنشأت أول أوركسترا في عام 1600 عندما كانت هناك غرف خاصة للموسيقيين في القصور الملكية، يقيمون فيها ويعكفون على التأليف الآلي لكل الآلات الموسيقية، ولكن الأوركسترا كما نعرفها حالياً وجدت بعد أن ضمت الآلات الوترية في منتصف القرن السابع عشر، وخلال القرون  اللاحقة انضم إليها الآلات النفخية والنحاسية والآلات الإيقاعية
وحالياً الأوركسترا هي مجموعة من الآلات الموسيقية والعازفين عليها، والتي تتألف في الغالب من الآلات الوترية ذات القوس أي عائلة الكمان مضافاً إليها الآلات النفخية الخشبية كالفلوت و الكلارينيت وتضاف أيضاً الآلات النحاسية كالترومبيت والباصون
ويبلغ عدد العازفين أربع وعشرون عازفاً أو أقل قليلاً ويصل عدد العازفين في بعض الفرق حتى المائة عازف، ويتوزعون غالباً وفق النسق التالي

 :قسم الوتريات وهو يمثل العمود الفقري للأوركسترا وهو يتألف من أربعة أقسام

الكمان الأول والكمان الثاني والفيولا والكونترباص، ويتوزعون كما يلي: 20 كمان أول و 18 كمان ثاني و14 فيولا و12 تشيللو و8 كونترباص
يمكن لهذه الأرقام أن تتغير ولكن يكون تغيرها نسبياً فيما بينها

 قسم الآلات النفخية: كالأبوا والفلوت و الكلارينيت والباصون، فهناك عازفين أو ثلاثة لكل آلة من نفس النوع ، كل عازف يعزف لحنا مختلفاً عن زميله كما يمكن إضافة آلات أخرى كالهورن الإنكليزي والبيكولو

 قسم الآلات النحاسية وهي تتألف من 4 ترومبيت و4 هورن و3 ترومبون و واحد تيوبا يمكن لهذه الأرقام أن تزداد أو تنقص قليلاً كما يمكن تعزيز بعض الآلات بآلات أخرى مثل ترومبون باص وفاغنر تيوبا

قسم الآلات الإيقاعية وغالباً ما تستخدم أنواع مختلفة من الطبول و الدرمز إضافة إلى بعض السيمبالات
وهي أقراص نحاسية بأقطار مختلفة ، كما يمكن إضافة آلات إيقاعية أخرى مثل الإكسيليفون وبشكل عام يمكن أن يضاف إليها آلات أخرى كالهارب والبيانو

 

الموسيقى الكلاسيكية

الموسيقى الكلاسيكية

classique

الموسيقى الكلاسيكية فن راقى له تاريخ عريقّ، يحمل بصمات الشعوب وحضارتها، يصقل المشاعر ويرتقى بالذوق العام، فن له الكثير من العاشقين

الموسيقى الكلاسيكية، هي الفن الموسيقي، الذي يتم إنتاجه، أو له جذور في تقاليد موسيقى   الحضارة الغربية، والموسيقى الدينيةوالموسيقى الدنيوية، وتشمل فترة عريضة من حوالي القرن الحادي العشر حتى العصر الحالي

تعد الموسيقي الكلاسيكية تجربة لذاتها، بعكس باقي أنواع الموسيقي التي تقوم غلى خدمة محتوى الأغنية.

ففي الموسيقي الكلاسيكية، تلعب الموسيقي دور الشريك مع النص الموسيقي، كما يتم دائماً تقديمها في مناخ وقور، حيث يستمع الجمهور للموسيقي في جو من الهدوء والسكون ويكون هذا بمثابة احترام وتقدير لفن الموسيقي. ولا يقوم العازفين بأي علاقة مباشرة مع الجمهور المستمع مثل باقي أنواع الموسيقي.

تاريخ الفترة الكلاسيكية في الموسيقى الغربية يقع بين 1730 و1820. وتقع الفترة الكلاسيكية بين عصر الباروك والعصر الرومانسي، اد تتميز هذه المرحلة بأشهر المؤلفين.

فيعتبر بتهوفن مؤلف رومانسي أو في المرحلة الانتقالية قبل الرومانسية. وشوبرت أيضا شخصية انتقالية بين الكلاسيكية والرومانسية

 يمكن تعريف الموسيقى الكلاسيكية أيضا كنمط من الموسيقى أو أسلوب التأليف الموسيقي انتشر في أوروبا ما بين القرنين 17و 19.  وهى تعتبر الموسيقى النموذجية لأي ثقافة ولأي شعب,فمن خلال الزمن والقناعة العامة تصنف الشعوب أعمالها الفنية على أنها كلاسيكية عندما يكون جمالها وروعتها يصلح لكل الأزمنة

.وبالتالي فالموسيقى الكلاسيكية الأوربية .تختلف عن الموسيقى الكلاسيكية العربية

وقد نشأت الموسيقى الكلاسيكية فى اوروبا بتأثير الفلسفة العقلانية الديكارتية وغيرها، وكذلك من استطيقيا عصر النهضة، التي رأت في الفن الإغريقي القديم ذروة من ذرى البشرية التي يجب أن نسموا باتجاهها
وجوهر الفكر الكلاسيكي يكمن في القناعة العميقة في أن الحياة منطقية ومنسجمة مع الطبيعة، والتأكيد على (النظام) الأوحد الذي يدير العالم
من هنا يمكننا أن نفهم المتطلبات التي أرادها الفنانون من الفن نفسه، والذى يعتبر فى الواقع أنه أحد أكبر نتاج للذكاء البشري، الذي في جوهره  _الذكاء طبعا _ يوجد أساس الهارمني الداخلي والنظام والعمومية في التعبير
من الناحية المنهجية تقسم الفترة الكلاسيكية إلى قسمين، القرن 17 تأسيسها وتعارضها مع الباروك, ومرحلة الازدهار في القرن 18 وعلاقتها مع الثورة الفرنسية وتأثيرها على باقي أوروبا

تعريف بسيط للتردد و الهارموني

تعريف بسيط للتردد و الهارموني

frequency4

التردد

إن علم الموسيقى من العلوم الطبيعية المبنية على القواعد الرياضية، وهو ترتيب وتعاقب الأصوات المختلفة الدرجة المؤتلفة المتناسبة بحيث تتركب منها ألحان تستسيغها الأذن مبنية على موازين موسيقية متنوعة.

        التردد أوالتردد الصوتي هواهتزاز دوري تردده مسموع بالنسبة للإنسان العادي و مقياس لتكرار حدث دوري ، مثل تردد الموجة

.يمكن تعريف التردد أيضا بعدد تذبذبات الموجة في الثانية الواحدة

 .وتقاس وحدة التردد منذ عام 1960 بوحدة الهرتز

512px-moodswingerscale-svg

الهارموني

.يمكن تعريف الهارموني في الموسيقى بأنها التأليف الصوتي المبني على العلاقة القائمة بين الكوردات المتتالية لغرض تكوين جملة موسيقية

.والكوردات تعني تأليف مجموعة أصوات ثلاثة أو أكثر تكتب بشكل عمودي وتعزف وتسمع معا

.الهارموني هو الصوت لنغمة واحدة أو أكثر تدعم اللحن، وأيضا هو الإرسال المتزامن لعدة أصوات مختلفة وبشكل أكثر تحديدا للاتفاقات

          يقوم الموسيقيين بدراسة أربع سنوات في المعهد الموسيقي، اد يدرسون درس الهارموني يوميا وبنفس الطريقة،  كتصحيح الواجبات المنزلية على البيانو من قبل المعلم، وإدخال مفهوم جديد، وتحضير الواجبات التالية

2016رسالة السيدة سابين ستيفان لشهر نونبر

2016رسالة السيدة سابين ستيفان لشهر نونبر

 

 

sabine-steffan

.بعض الناس يضحكون ويضحكون على الجملة التي أكتب وأكرر كتابتها مرارا

 لكن قليل من الموسيقيين والمعلمين الذين يذكرونها لهذا يعجبني وأصر على قولها وتكرارها، كما نصر على مراقبة السماء في يوم ممطر لرؤية القليل من أشعة الشمس التي تخترق الغيوم

.والبعض يضحكون ويضحكون معتبرين أنني أكثر سذاجة

.ولكن للوصول الى مرحلة الإبداع والنجاح يجب القيام بالمرور أو العبور من طريق طويل وصحيح

الإبداع والموسيقى يكون مع التقدم في السن و إرضاء النفس، ولكن أيضا مع المعاناة وكثرة العمل الذي يميزون حياة كل فنان، ولهذا أفضل أن أبدأ كساذجة ولكن أصبح بارعة مع مرور الوقت

.وأخيرا، البعض يضحكون ويضحكون مرة أخرى لأنني أكافح دائما من أجل هذا، كدون كيشوت وطواحين الهواء

…لكنني أحب دون كيشوت، والرياح ، والمطاحن ، وأيضا الموسيقى

الموسيقى

الموسيقى

 

%d8%b5%d9%88%d8%b1-%d8%b9%d9%8a%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%b4%d8%a7%d9%82-%d9%81%d9%8a-%d8%ad%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%88%d8%b3%d9%8a%d9%82%d9%89-2

يعتقد العلماء بأن الموسيقى كلمة يونانية الأصل وقد كانت تعني سابقا الفن عموما لكن أصبحت فيما بعد تطلق على لغة الألحان فقط.

تعد الموسيقى لغة التعبير العالمية، و هي اللغة التي نسمعها في كل شيء في الحياة في المنزل من التلفزيون والكمبيوتر وفي العمل، في رنات التليفون المحمول، في وسائل المواصلات

والموسيقى فن يبحث عن طبيعة الأنغام من حيث الاتفاق والتنافر، وتأليف الموسيقى وطريقة أدائها وحتى تعريفها بالأصل يختلف تبعًا للسياق الحضاري والاجتماعي

 كما أنّ الموسيقى تعزف بواسطة مختلف الآلات العضوية: كصوت الإنسان و التصفيق، وآلات النفخ: كالناي و البوق والوترية مثل: العود والقيثارة والكمان، والإلكترونية: الأورغ

 تتفاوت الأداءات الموسيقية بين موسيقى منظمة بشدة في أحيان، وإلى موسيقى حرة غير مقيدة بأنظمة في أحيان أخرى، وهي لا تتضمن العزف فقط بل أيضا القرع في الطبول وموسيقى الهرمونيكا

الغناء

الغناء

 

chant

الغناء هو إنتاج بشرى يتواجد بتواجد الثلاث عناصر التالية: الموسيقى والكلمة والصوت، فهو نوع من أنواع الكلام لكنه منغم ومتواصل، ويمكن تأديته بشكل منفرد أو في شكل جماعي والذي يعرف باسم « الكورال »، وقد يكون أداء صوتي منغم بوجود آلة موسيقية أو بدونها

.ومن الأعضاء الهامة التي تتحكم في خروج الصوت هي الرئتين التي يتم طرد الهواء منهما، والحبال الصوتية وما يحدث فيها من اهتزازات عند مرور الهواء بها

إنتاج الصوت يتم تضخيمه من قبل الأجواف الطبيعية منها الأنف، الجيوب الأنفية، تجويف البلعوم والصدر، وربما عبر عنه اللسان والشفتين لتشكيل المقاطع تماما مثل عند الحديث

.إن الغناء شكل من الأشكال الطبيعية في التعبير، ويوجد في كافة المجتمعات والثقافات في كل أنحاء العالم

.في الواقع، الغناء له علاقة مع جميع موارد جسم الإنسان: فيستخدم الجهاز التنفسي، والبطن والظهر والرقبة والوجه

لكل إنسان لون وطبقة صوتية خاصة به، فيوجد الصوت الخشن ويوجد الصوت الرقيق الناعم، وهناك القوي والآخر الضعيف، كما يوجد الصوت الذي يعكس الحنان أو الذي يعكس القسوة

كما أن الأصوات تتعدد حسب مصدرها: فهناك صوت الإنسان، صوت الطبيعة، صوت الحيوانات والطيور، صوت الآلات و الأصوات لا تنتهي ويحل محل الصوت .الصمت بالا نسمع صوتا

.ولا جدال أن أكثر الأصوات إبداعا هو صوت الإنسان، لأنه باستطاعته أن يرتبه كيفما يشاء ويطوعه حسبما يريد

.الغناء ليس فقط باستخدام الصوت والجسد، ولكن أيضا بتفسير ومشاركة العواطف الواردة في النص مع الجمهور